دوح الأدب و النقد

دوح الأدب و النقد


    [size=18][b]قصيدة فداك نحن فلسطينا[/b][/size]

    شاطر
    avatar
    د. محمد بكر سلمي
    المديرالعام

    عدد المساهمات : 91
    تاريخ التسجيل : 07/08/2009

    [size=18][b]قصيدة فداك نحن فلسطينا[/b][/size]

    مُساهمة  د. محمد بكر سلمي في الأحد أغسطس 16, 2009 6:24 pm

    [size=24][size=24][size=18][size=18][size=24][b]المشاركة الأصلية من الأخت روح فلسطينية

    السلام عليكم
    ماعرفت وين انزل الشي البسيط الي انا كتبااه
    فنزلتو هون
    واكيد هوا ولا شي قدام الشعر العربي الحقيقي بس حبيت تقروه



    فداكـِ نحن فلسطينا

    على ذكرى حبٍ باتت تعزف أغانينا
    ودموعنا فينا تتعبنا وتملأ مآقينا
    والشوق يبعث فينا ريح أملٍ ورياحينا
    باتت معتقداتنا تائهة دنيا أم دينا
    والأشجان تعذبنا..تحرقنا..وتدنينا
    بات بالحزن أعظمنا يتألم كأدانينا
    مابالنا نعبأ لهمٍ غادِرْ في دنيا زوالها يقترب
    فانية,ووقتها تضيع أمانينا
    وتُمحَى صروح من العز عالية وتختفي اسامينا
    مابالنا نلتفت لبعض لمحات عذاب دنيوية
    سريعة من الفراق تؤلمنا كأنها أول تنائينا!!
    كفانا نتأوه..نصرخ ونهمنا نتعذب..كفانا نبكينا
    أنبكي تلك التفاهات وفينا تحترق كل مدينة؟؟!
    كأنا غرباء عنها لا نشعر بها إلا احايينا
    أين منا فلسطينا؟؟!
    أين منا وفينا تلك الجميلة نرضيها وترضينا
    أين دموعنا فيها نخفيها فتخفينا
    فلسطين حبيبتي فداكـِ الروح سامحينا
    يا أملاً فينا يحيي عروبتنا منذ سنينا
    فداكـِ نحن من القريب حتى أقاصينا
    لكـِ حبيبتي يملأنا في البعد حنينا
    يقّطع أوصالنا .. يقتلنا ..وينهينا
    فداكـِ حبيبتي نحن يا أجمل ياسمينة
    فداكـِ نحن من غزة حتى جنينا
    أُسودُكِ نحن فطبتِ عرينا
    دمنا في ثراكِ يزهر نسرينا
    لأنكِ أنتِ المباركة وأنتِ الحب وأنتِ الهوى
    ففداكـِ نحن فلسطينا…

    [/size]
    [/size][/size][/size][/size][/b]


    عدل سابقا من قبل د. محمد بكر سلمي في الإثنين أغسطس 24, 2009 3:53 am عدل 4 مرات
    avatar
    هديل

    عدد المساهمات : 14
    تاريخ التسجيل : 16/08/2009

    رد: [size=18][b]قصيدة فداك نحن فلسطينا[/b][/size]

    مُساهمة  هديل في الأحد أغسطس 16, 2009 6:57 pm

    قصيدتك روعه روح فلسطينيه و بجد كلمات ماثره
    و تسلمي ونتمنى ان تشاركينا المزيد من ابداعاتك الرائعه
    تحيتي
    avatar
    د. محمد بكر سلمي
    المديرالعام

    عدد المساهمات : 91
    تاريخ التسجيل : 07/08/2009

    الخاطرة

    مُساهمة  د. محمد بكر سلمي في الثلاثاء أغسطس 18, 2009 1:36 am

    عزيزتي الأخت روح فلسطينية ، أقتبس من خاطرتك قولك :
    فداكـِ نحن فلسطينا
    على ذكرى حبٍ باتت تعزف أغانينا
    ودموعنا تملأ مآقينا
    والشوق يبعث فينا ريح أملٍ
    باتت معتقداتنا تائهة
    والأشجان تعذبنا..تحرقنا..وتدنينا
    لأنكِ أنتِ المباركة وأنتِ الحب وأنتِ الهوى
    دمنا في ثراكِ يزهر نسرينا
    أين منا فلسطينا؟؟!
    أين منا تلك الجميلة نرضيها وترضينا
    فداكـِ نحن فلسطينا
    *********************
    وأقدم إليك بعض الملاحظات التي تعينك على الرقي بأسلوبك الجميل إن شاء الله

    الخاطرة
    فن أدبي كغيرها من الفنون الأدبية متشابهة مع القصة والرسالة في مضمونها ، إلا أنها تمتاز بالتركيز والقصر ، وكان القدماء يسمونها سانحة ، أي فكرة سنحت أي طرأت ، لذا أستطيع أن أفرق بينهما بالقول : تكون السانحة في العلم ( فللقاضي شهاب الدين الخفاجي كتاب السوانح معظمه مسائل نحوية وفقهبة ولغوية ) ، أما الخاطرة فهي مختصة بفن الأدب ، والخاطرة الناجحة يجب أن يُراعى فيها الوضوح في الأسلوب ؛ والوضوح يكون في اختيار الكلمات المؤدية للغرض بحيث تكون دقيقة ، وعندما تحوي الخاطرة فكرة ذات قيمة يكون هذا سبباً للتشويق وجذب الانتباه ، والخاطرة فن أدبي لذا يجب أن يبتعد الكاتب عن الأسلوب العلمي ، ويحسن منه أن يأتي بالخيال الخصب ـ كالتشبيه والاستعارة والكناية ـ ولايكثر من المحسنات البديعية ، ويمتنع عن تكرار حروف بعينها في نهاية اغلب الفقرات أو بعضها كالقافية ؛ لأن ذلك يعقد لدى السامع مقارنة بين الخاطرة والقصيدة ، فيضع الكاتب خاطرته في مقارنة خاسرة ،, ويجب أن تكون الخاطرة مقسمة ومتسلسلة إلى مقدمة يمهد لها وعرض للفكرة الرئيسة وخاتمة مؤثرة يمكن ربطها بحكمة أو مثل لكي تكون الخاطرة مؤثرة......
    avatar
    هادي

    عدد المساهمات : 4
    تاريخ التسجيل : 14/08/2009

    رد على الخاطرة

    مُساهمة  هادي في الأربعاء أغسطس 26, 2009 1:11 pm

    اقتباس موفق .....
    وملااحظات قيمـــــــــــــــــة
    وشكراً
    avatar
    & روح فلسطينية &

    عدد المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 10/08/2009

    رد: [size=18][b]قصيدة فداك نحن فلسطينا[/b][/size]

    مُساهمة  & روح فلسطينية & في الثلاثاء سبتمبر 08, 2009 6:25 am

    شكرا كتير هديل حبيبة قلبي
    وشكرا استاذ وانا اكيد اخدت بملاحظااتك واتمنى الرقي بكتاباتي
    شكرا اخي هادي ع مرورك

    دمتم بود
    اختكم
    avatar
    د. محمد بكر سلمي
    المديرالعام

    عدد المساهمات : 91
    تاريخ التسجيل : 07/08/2009

    نصائح للأدباء

    مُساهمة  د. محمد بكر سلمي في الأربعاء سبتمبر 09, 2009 7:21 pm

    الأخت روح فلسطينية السلام عليك ورحمة الله وبركاته وبعد ،،،، أخاطب من خلالك كل محبٍ للأدب ، وكل متطلعٍ للريادة فيه ، فأقول :

    لا يوجد أعظم من القرآن كتاباً يقرأ ، ولا أرفع من سنة المصطفى صلى الله عليه وسلم حديثاً يؤثر ، ولا أعلى من سيرة الصحابة هدياً يسترشد بها ، وقد خاطب الله العرب بالقرآن ، وهم أرباب البلاغة وفرسان الكلام ، تجري الفصاحة منهم على السليقة ؛ ( والسليقة تعني : أن اللغة تسيل على ألسنة العرب الأميين دون تعلم )، فكل ما ينطقون حجة ، فهموا القرآن وعرفوا خطره ، وكان لكل قبيلة من قبائل العرب لهجة قد يخفى بعضها على القبائل الأخرى ، وقد نزل القرآن على سبعة أحرف ـ أي لهجات ـ ، قال ابن عباس : ما علمت معنى قول الله تعالى " فاطر السموات والأرض " حتى اختصم عندي أعرابيان في بئر ، فقال الأول : أنا حفرتها ، وقال الآخر : وأنا فطرتها ، أي ابتدأت حفرها ، وقال أيضاً ما فهمت معنى الوراء حتى شكت لي امرأة أولادها فقالت : إن لي ثلاثة من الولد وخمسة من الوراء ( أي ولد الولد ) ، وقال عمر بن الخطاب لحراس الأسرى ـ وكانوا من قبيلة ثقيف ـ أدفئوا الأسرى ، فقتلوهم ، فكلمة أدفئوا عند قريش تعني إشعال النار من أجل الإدفاء ، وهي عند ثقيف بمعنى اقتلوا .

    ولما انتشر الإسلام في بقاع الأرض ودخل فيه أمم كثيرة من غير العرب ، كانت الحاجة إلى ضبط اللغة التي نزل بها القرآن ، فوجدت علوم العربية ، ثم احتاج المسلمون في العصور المتأخرة إلى تفسير القرآن وتبسيط القواعد ، وخرج من يخاطب طلاب الأدب بأن يطَّلعوا على أشعار العرب وآدابهم ، قال ابن خلدون مخاطباً أهل القرن السادس الهجري : من أراد أن يكون عالماً فليتقن علماً واحداً ، ومن أراد أن يكون أديباً فليأخذ من كل علم بطرف ، من هنا جاءت الدعوة للتوسع الأفقي في العلوم للأدباء ، ولا يعني ذلك إبعادهم عن القرآن والعلوم الشرعية ؛ فإن جميع العلوم والمعارف وجدت في الأساس لخدمة القرآن وعلومه .

    إن معرفة هذه العلوم هي التي تولد عند أدباء العصور المتأخرة ما يسمى الملكة ، وهي وسيلتنا نحن المتأخرون لإبداع الأدب ؛ ( والملكة تعني أن نأتي باللغة والأدب على طريقة العرب بالتعلم ) ، ولو كان الاكتفاء بالقرآن والحديث دون العلوم الأخرى صحيحا لما أفنى العلماء أعمارهم في العلوم الموصلة لهما، كعلوم الحديث والرجال، وعلوم البلاغة والشعر، وعلوم الفقه والأصول ، والله تعالى أعلى وأعلم .
    avatar
    أسير

    عدد المساهمات : 3
    تاريخ التسجيل : 03/04/2010
    العمر : 27

    رد: [size=18][b]قصيدة فداك نحن فلسطينا[/b][/size]

    مُساهمة  أسير في السبت أبريل 03, 2010 11:48 am

    بسم الله
    احب ان اقول:اتمنى دوام النجاح والاستفادة من المنتدى

    شكرا يا دكتور على كل ما تقدمه من اجل العلم

    وشكرا على هذة القصيدة

    لكن الخط صغير ويوجد بعض الكلمات غير واضحة

    تحياتي

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يناير 20, 2019 8:25 pm